في إطار التعاون الخليجي المشترك 

جامعة الإمارات تستضيف أعمال الاجتماع الثاني لفريق عمل إعداد الخطة الاستراتيجية لمؤسسات التعليم العالي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي

daاستضافت جامعة الإمارات العربية المتحدة صباح الخميس الموافق 28/4/2016 في المبنى الهلالي بالحرم الجامعي، أعمال الاجتماع الثاني لفريق عمل إعداد الخطة الإستراتيجية لتعاون مؤسسات التعليم العالي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي بحضور سعادة الدكتور عادل بن خليفة الزياني، رئيس قطاع شؤون الإنسان والبيئة في الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربي ، والأستاذ الدكتور محمد البيلي – نائب مدير الجامعة للشؤون العلمية ، والأستاذ الدكتور غالب الحضرمي – نائب مدير الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي وأعضاء فريق عمل اللجنة من مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي والجامعات بدول مجلس التعاون الخليجي.

في بداية أعمال الاجتماع رحب الأستاذ الدكتور محمد البيلي- بأعضاء فريق عمل لجنة إعداد الخطة الإستراتيجية للتعاون لمؤسسات التعليم العالي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي، ونقل لهم تحيات معالي الدكتور علي راشد النعيمي- مدير الجامعة – متمنياً لهم بالخروج بالتوصيات والمبادرات التي تعزز من خدمة وتطوير مؤسسات التعليم العالي لدول مجلس التعاون الخليجي للارتقاء بجامعاتها الوطنية نحو الريادة والتميز في نقل العلم والمعرفة لتعزيز العمل التعليمي المشترك بين دول المجلس.  

ويأتي هذا الاجتماع استكمالا لأعمال وتوصيات الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربي في دعم مسيرة التعاون المشترك في مجال التعليم ودور الجامعات ومؤسسات التعليم في بناء مجتمع خليجي متطور وتعزيزا لدور الجامعات الوطنية الهام في تنمية الانتماء عبر تطوير وابتكار آليات جديدة للتعاون في المجال العلمي والبحثي لدول المجلس.

واستعرض فريق عمل اللجنة نتائج  وتوصيات محضر الاجتماع الأول الذي عقد في المملكة العربية السعودية، وقال الأستاذ الدكتور خالد عبد الغفار آل عبد الرحمن- وكيل التطوير والتخطيط في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالمملكة العربية السعودية – و رئيس الفريق قائلاً " أن الغرض العام من عملنا في التخطيط الاستراتيجي هو دراسة واقع التعليم العالي والبحث العلمي في دول مجلس التعاون بكل أبعاده ومظاهره، من قوة وضعف وتحديات وفرص، ورسم رؤية وأهداف مشتركة بين جامعات ومؤسسات التعليم العالي لدول المجلس "

وقال الأستاذ الدكتور غالب الحضرمي – نائب مدير الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي "تنعقد دورة هذا العام من الاجتماع الثاني لفريق العمل لإعداد خطة إستراتيجية شاملة وفق توصيات رؤساء ومديري الجامعات ومؤسسات التعليم العالي لدول المجلس عبر تطوير آليات العمل التعليمي المشترك وتحديد المبادرات الكبرى ذات الأولوية وما يستجد من أعمال"

 وقدم فريق عمل اللجنة عرضاً تفصيلياً للخطة من حيث الرؤية والرسالة والقيم والأهداف والاستراتيجيات العامة وتحليل الوضع الراهن من خلال تطلعات القادة وتوجيهات صناع القرار، وذلك بالاطلاع والبحث في القرارات والتوجيهات الصادرة من القادة والمجلس الوزاري، والوزراء، ورؤساء ومديري الجامعات في دول المجلس من جهة وتحديد مؤشرات قياس المشاريع واقتراح المبادرات والمشاريع الإستراتيجية التي تنفذ الرؤية والأهداف، والمدة الزمنية المقترحة لتنفيذها، والجهات المنفذة، والتكلفة المالية (الميزانيات) وتحديد مؤشرات القياس لهذه المشاريع عبر توفير المعلومات والأرقام (الإحصائيات) التي ستستند عليها الخطة في مبادراتها ومشاريعها.

واختتمت أعمال اللجنة بمجموعة من التوصيات التي ستعرض على الأمانة العامة لرؤساء ومديري الجامعات ومؤسسات التعليم العالي في دول مجلس التعاون الخليجي.

 

 

Apr 28, 2016