جامعة الإمارات توقع مذكرة تفاهم مع شرطة أبوظبي

uaeu-adpoliceوقعت وجامعة الإمارات  والقيادة العامة لشرطة أبوظبي مذكرة تفاهم في مجال التدريب والدراسات المتعلقة بعلوم الجيولوجيا الجنائية، وذلك بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي، وذلك بحضور اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي، والدكتور علي راشد النعيمي الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات، ووقع الاتفاقية من جانب القيادة العامة لشرطة أبوظبي اللواء مكتوم الشريفي مدير عام شرطة أبوظبي بالإنابة، وعن جامعة الإمارات الدكتور محمد عبد الله البيلي الحمادي مدير جامعة الإمارات.

وأكد الدكتور علي النعيمي الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات، دور جامعة الإمارات في مسيرة التقدم والازدهار التي تشهدها الدولة، وسعيها الدائم إلى تطوير قدرات البحث العلمي والابتكار في المجالات ذات الأهمية الوطنية والإقليمية، من خلال تعزير الشراكات مع مؤسسات المجتمع المختلفة، تأكيداً لدورها الرائد في الإسهام بفاعلية في وضع الحلول المبتكرة للتحديات التي تواجه المجتمع، الأمر الذي يتجلى في اتفاقات ومذكرات تفاهم عدة مع قطاعات متنوعة من مؤسسات الدولة.

من جانبه أكد اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي أن العلوم والوسائل العلمية الحديثة تعد ركناً أساسياً في مجال تعزيز الوقاية من الجريمة، مشيراً إلى أن مذكرة التفاهم مع جامعة الإمارات تصب في هذا الإطار في مجال التعرف إلى خصائص مسرح الجريمة باستخدام الطرق العلمية المتمثلة في المجالات الجيوفيزيائية والجيولوجية في التحري الجنائي.

وأشار الرميثي إلى أن التعاون مع جامعة الإمارات يفتح آفاقاً أوسع في تبادل المنافع المشتركة، والاستفادة من الإمكانات المتاحة للطرفين في تطوير العمل والتدريب والاستشارات على نحو يجسد رؤية القيادة العامة لشرطة أبوظبي في تعزيز العلاقة مع الشركاء الاستراتيجيين، والارتقاء بمستوى الأداء وفق خطة حكومة أبوظبي 2030 الاستراتيجية.

 

Aug 30, 2016