الصفحة الرئيسة   /   الأخبار   /   ديسمبر

استكمالا لدورها في تعزيز الثروة المعرفية 

كلية العلوم في جامعة الإمارات العربية المتحدة تعقد حوار العلوم الثالث بعنوان " تقنية المعلومات في العلوم"

adضمن سلسلة الحوارات العلمية المتخصصة، وتعزيزا لرسالة جامعة الإمارات العربية المتحدة في نقل الثروة المعرفية والعلمية في المجتمع، عقدت كلية العلوم حوار العلوم الثالث بعنوان "تقنية المعلومات في العلوم" والتي جمعت أعضاء الهيئة التدريسية لقسمي الرياضيات والجيولوجيا، مساء الأربعاء الموافق 7/12/2016، في ملتقى أسرة الجامعة، بحضور الأستاذ الدكتور-أحمد مراد عميد الكلية، وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية لأسرة الكلية.

وأوضح الأستاذ الدكتور أحمد مراد – عميد كلية العلوم، أن هذه الجلسة العلمية تأتي ضمن سلسلة حوارات علمية لمختلف الأقسام العلمية بالكلية خلال العام الأكاديمي، وتهدف إلى إثراء النقاش العلمي المتخصص لنخبة من الباحثين وأعضاء الهيئة التدريسية بالكلية من خلال التركيز على موضوع معين في كل شهر للتداول والحوار العلمي العميق لتسليط الضوء على مواضيع معينة تساهم في خدمة المجتمع وتعزيزا لدور العلوم في المشاركة بالنهضة الشاملة التي تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة في ظل قيادتها الرشيدة لتحقيق التنمية المستدامة"، وأكد على أن تكنولوجيا المعلومات وتقنياتها تساهم في خلق مساحات وأماكن للتفكير والتأمل العلمي وهي أداة يمكن استخدامها في مختلف البحوث العلمية والتطبيقية لخدمة الإنسانية

وجاءت محاور اللقاء العلمي بطرح مجموعة من الأسئلة أبرزها عن ماهي استخدامات تكنولوجيا المعلومات ومستجداتها في مختلف التخصصات للعلوم، حيث أوضح أعضاء الهيئة التدريسية من قسمي الرياضيات والجيولوجيا أن تطبيقات تقنيات المعلومات في علوم الرياضيات والجيولوجيا عديدة، وتمثل نقلة نوعية في تدريس الطلبة وقدموا أمثلة في تحسين فهم الطلبة للمعادلات الرياضية المعقدة منها وخاصة ما يتعلق بالثلاثية الأبعاد والمجسمات 3D Modeling Simulation”"، وتحديث طرق التدريس للمنهج العلمي الرياضي وعمليات التخيل للأبعاد الرياضية من خلال استخدام نظم تقنيات المعلومات والحاسب الآليComputers، والتي تمكن الطالب من الفهم والتحليل، وأمثلة عن النمذجة الرياضية وتطبيقاتها المختلفة في محاكاة الأرصاد الجوية وتغيرات المناخ وتصميم حركة الهواء Airflow والأيروديناميكا Aerodynamics ، وديناميكا الموائع، وبعض الأجسام.

وتطرق الحوار إلى استخدام الحاسوب والنظم التكنولوجية في الأبحاث من خلال النمذجة الرياضية لبعض الظواهر الطبيعية وتوقع ما سيحدث مستقبلا، ونظم التعليم والتعلم في العلوم عبر تطبيقات الحوسبة السحابية IT Clouds وخدمات تقنية المعلومات في تطبيقات E-Learning للتعلم الإلكتروني والتدريس الإلكتروني E-Teaching”“، وكذلك المعادلات العلمية الرياضية المعقدة التي أسهمت في إيجاد الشبكة العالمية الإنترنت وتطورها باتجاه انترنت الأشياء للمستقبل القريب IOT"

فيما استعرض أعضاء الهيئة التدريسية لقسم الجيولوجيا رؤيتهم العلمية حول تطبيقات تكنولوجيا ونظم المعلومات في مجال الجيوفيزياء وتطبيقاتها، وقدموا أمثلة لأنظمة النمذجة و المعادلات العلمية لمحاكاة العديد من الظواهر الطبيعية ،من الزلازل والأعاصير والبراكين، وتكون السحب وحركة الطاقة في باطن الأرض، والصخور ودراسة سطح الأرض وغيرها من العلوم المعقدة المتخصصة، وكيفية تعزيز الجهود لدمج تقنيات المعلومات مع العلوم والتركيز على استخدامات التقنية في فرز البيانات العلمية لبناء نماذج علمية وفق أحدث النظم التقنية في القياس للبيانات الضخمة parameters Estimation For Big Data”"

وجاءت نتيجة الحوار العلمي لتؤكد حقيقة التطور السريع لنظم تقنيات المعلومات في مختلف العلوم، وعلى دور الباحثين في ملاحقة هذه التطورات العلمية والتقنية، وخاصة في المعادلات العلمية المعقدة ، وقدمت أمثلة حول استخدام نظريات الخوارزميات المعقدة لتطوير علوم الفضاء والذكاء الصناعي للروبوتات، والتي تعتمد على التفكير المنطقي للعقل البشري بشكل رياضي، وما يترتب عليه من مخاطر اجتماعية وثقافية، وقدرة الأجهزة والنظم التقنية المتطورة في اتخاذ القرارات بدلا عن الإنسان والعقل البشري الواعي، ويبقى دور العلماء والمتخصصين في شتى مجالات العلوم الحفاظ على تطور العلوم، وتبسيط المعلومات الغزيرة والدقيقة والمعقدة للاستفادة منها عبر تقنيات المعلومات.

 

 

Dec 12, 2016