طلبة من جامعة الإمارات يطلعون على أجهزة التخطيط الكهربائي للقلب من خلال زيارة ميدانية لمستشفى توام

fقام فريق بحثي من طلبة قسم علوم الرياضيات بكلية العلوم بجامعة الإمارات العربية المتحدة، بزيارة ميدانية إلى مستشفى توام في مدينة العين، للاطلاع على الاجهزة المستخدمة في رسم تخطيط القلب، وكيفية عملها، بالإضافة إلى قيامهم بتجارب عملية على هذه الأجهزة تحت إشراف متخصصين من العاملين في المستشفى.

ويواصل الفريق البحثي جهوده خلال الفصل الصيفي الحالي والتي بدأت خلال الفصل الدراسي المنصرم في دراسة النمذجة الرياضية للنشاط الكهربائي لقلب الإنسان، والتي تستخدم في بناء أجهزة التخطيط القلبي مثل نموذج فان دي بول، والذي يسعى الطلبة من خلال دراسته إلى تطويره والتعديل علية للحصول على رسم لتخطيط القلب أكثر دقة، تحت إشراف الإستاد الدكتور محمد إبراهيم صيام. و تأتي هذه الزيارة تجسيداً لرؤية جامعة الإمارات القائمة على تطوير قدرات البحث العلمي والابتكار في المجالات ذات الأهمية الوطنية والإقليمية وبناء الشراكات مع المؤسسات ومراكز الأبحاث لتحقيق التكامل العلمي.

وقام الطلبة خلال زيارتهم بالاطلاع على آلية عمل كهرباء القلب والتي تلعب دوراً هاماً في الكشف عن العديد من الإمراض، بالإضافة إلى اطلاعهم على التطورات الجديدة في بعض الأجهزة لرسم التخطيط الكهربائي للقلب والتي تم تطويرها من خلال نماذج رياضية تقوم بمحاكاة للتدفق الكهربائي الناتج عن القلب للخروج برسم مخطط القلب. حيث يقوم الطبيب بتثبيت أقراص معدنية لاقطة للإشارات الكهربائية في الذراعين والساقين والصدر، ويتم بفضلها رسم تخطيط لكهرباء القلب.

 

Jun 15, 2016