في إطار الشراكة المجتمعية 

جامعة الإمارات تنظم فعالية "بسمة يتيم" بالتعاون مع دار زايد للرعاية الأسرية

  • ada
  • cfzcc

توحيدا للجهود المبذولة في مجال رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة، وانطلاقا من رسالة الجامعة الوطنية في الريادة والتميز لخدمة مجتمع الإمارات بكل فئاته عبر العمل التطوعي وتنمية روح المشاركة في المجتمع لطلبة الجامعة، وبمبادرة من فريق عمل برنامج نعم للتطوع في تحقيق الشراكة المجتمعية نظم قسم الأنشطة الطلابية لقطاع شؤون الطلبة والتسجيل، يوم الثلاثاء الموافق 3/5/2016 في المبنى الهلالي بالحرم الجامعي – طلاب فعالية "بسمة يتيم" برعاية دار زايد للرعاية الأسرية التابعة لمؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وقناة ماجد للأطفال أحدى قنوات أبوظبي للإعلام، وبحضور الدكتور علي الكعبي – نائب مدير الجامعة لشؤون الطلبة والتسجيل وأسرة قسم الأنشطة الطلابية- طلاب.

ويهدف فريق عمل برنامج نعم للتطوع من خلال هذه المبادرة إلى إضفاء البسمة والأمل على قلوب أبناء دار زايد للرعاية الأسرية في إمارة أبوظبي وهي ضمن عدة مبادرات تبناها البرنامج ويعمل على تطويرها قطاع شؤون الطلبة والتسجيل تحت مظلة الجامعة ضمن مبادرة الشراكة المجتمعية للتوعية التثقيفية والمجتمعية عبر المشاريع والفعاليات والبرامج والحملات التي تساهم في امتلاك المهارات الحياتية لطلبة الجامعة في التواصل الفعال مع المجتمع المحلي على كافة مستوياته ومؤسساته ومد يد العون والمساعدة للجهات والهيئات المهتمة بمجال الخدمة والمسؤولية المجتمعية من أجل تحقيق الصالح العام في كافة المجالات المختلفة للمجتمع.

وقال الدكتور علي الكعبي- نائب مدير الجامعة لشؤون الطلبة والتسجيل " إن جامعة الإمارات في سعيها الدائم للتواصل الفعال مع جميع فئات المجتمع عبر مبادراتها ودورها المهم في الشراكة المجتمعية تنطلق من رسالتها السامية في تحقيق الأمن المجتمعي عبر رؤيتها في خدمة المجتمع وتحرص على بذل جهودها لتقديم الخدمات الاجتماعية والإنسانية، وخاصة لذوي الاحتياجات الخاصة من الأطفال فاقدي الرعاية الأسرية، وذلك من خلال هذه المبادرات لتحقيق السعادة وزرع الأمل والابتسامة وتحقيق الهدف الأسمى في تعزيز فرص اندماجهم في المجتمع وإلحاقهم بسوق العمل وكذلك خلق قنوات تواصل مهمة مع المؤسسات المجتمعية المختلفة التي تساهم في الارتقاء بفئات المجتمع.

وكانت أولى فقرات الحفل التي قدمتها قناة ماجد الإعلامية قراءة قصة قصيرة من قبل شخصيات ماجد وطرح أسئلة للأطفال والحضور الذي تفاعل مع الأطفال وتم توزيع الجوائز على الفائزين تلتها فقرة "اليولة" التراثية التي قدمها أطفال الدار وعدد من المسابقات الترفيهية في أجواء أضفت السعادة في وجوه الحاضرين والمشاركين.

وفي ختام الحفل كرم الدكتور علي الكعبي- نائب مدير الجامعة لشؤون الطلبة والتسجيل الرعاة المشاركون في الفعالية.

 

May 8, 2016