كلية التربية بجامعة الإمارات تكرم طلبة المدارس الفائزين بمبادرة "اكتشفني" الفنية..

  • 5
  • 13

كرمت كلية التربية بجامعة الإمارات العربية المتحدة طلبة المدارس المشاركين في مبادرة "اكتشفني" الفنية، والتي تهدف إلى إبراز مواهب الطلبة الفنية وتقديم الدعم اللازم لهم من مختلف المؤسسات المتخصصة، إضافة لتعريف الطلبة بتخصص التربية الفنية الذي تطرحه كلية التربية بالجامعة، وذلك صباح الأحد 22/5/2016 بالحرم الجامعي، وبحضور الدكتور برنارد أوليفر- عميد كلية التربية- والدكتور محمد شعبان –رئيس قسم المناهج وطرق التدريس، وطلبة المدارس.

وقال الدكتور محمد شعبان (مقيم الأعمال الفنية) لقد تم التركيز على الموهبة والإبداع لدى طلبة المدارس من خلال النظر إلى المهارات الإبداعية وطريقة طرح الفكرة والألوان والمساحة وغيرها من الشروط الفنية"، وأضاف: "ستفتح هذه المبادرة المجال للشراكة مع المجتمع والتعرف على احتياجات طلبة المدارس لدعمهم فنياً، إضافة لاستقطاب طلبة الثانوية للدراسة في برنامج التربية الفنية".

وأكدت الأستاذة مريم العرياني –إخصائية تقنية المعلومات بكلية التربية، وصاحبة الفكرة: "على أهمية اكتشاف مواهب الطلبة ومد يد العون لهم في هذه المرحلة الدراسية، وتطوير مهاراتهم من خلال دورات تخصصية" حيث شكرت الأستاذة مريم روضة الطوية على تعاونهم لإنجاح هذه المبادرة.

وقدم مركز القطارة للفنون دورات مجانية في الرسم للطلبة الموهوبين، كهدية تحفيزية من أجل مواصلة إبداعهم الفني، فيما قدمت كلية التربية مقترح على مجلس أبوظبي للتعليم لتبني هذه المبادرة وتعميمها على كافة مدارس أبوظبي لاكتشاف المزيد من المواهب الطلابية وتشجيع الطلبة على الابداع الفني.

 

May 22, 2016