كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية والكلية الجامعية تكرمان المبدعين في المسابقات الأدبية..

adDضمن رسالة جامعة الإمارات العربية المتحدة في رعاية  المبدعين والموهوبين نظم قسم اللغة العربية بكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية يوم الأحد الموافق 1/5/2016 في مسرح مبنى كلية تقنية المعلومات- طالبات بالحرم الجامعي، حفل تكريم الإبداعات المميزة الفائزة في المسابقة الأدبية الأولى في مجالات القصة القصيرة والرواية والشعر والخاطرة وأدب الرسائل، بحضور الأستاذ الدكتور سيف القايدي- عميد كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية، وأعضاء الهيئة التدريسية بالقسم وأسرة الكلية والطلبة.

وأكد الأستاذ الدكتور سيف القايدي، أن جامعة الإمارات تزخر بالعديد من المواهب والإبداعات الطلابية في شتى مجالات العلوم الإنسانية والاجتماعية ويأتي هذا التكريم لطلبة القسم لدعم وتشجيع المواهب الشابة التي سيكون لها مستقبل مشرق في المساهمة بالحركة الثقافية وتطورها في الدولة في المستقبل القريب، وأوضح أن رعاية المواهب وتنميتها يأتي من ضمن أولويات الجامعة في سعيها الدائم للريادة، كما نهدف من هذا التكريم إلى رعاية المواهب والبحث عن المبدعين في شتى مجالات الفنون المختلفة عبر مراجعة هذه الأعمال الأدبية ونقدها لتقيم مستواها الفني لتصبح في مستوى الأعمال المنشورة لإثراء الحياة الثقافية والفنية.

من جهة أخرى كرمت الكلية الجامعية المبدعين من طلبة الكلية والفائزين في مسابقة القراءة والشعر حيث قال الدكتور حسن النابودة – عميد الكلية الجامعية-على أن الاهتمام بالقراءة يعد من أهم المرتكزات التي تقوم عليها الجامعة حيث أن مسيرة التنمية في الدولة تحتاج إلى جيل مثقف قارئ ومطلع على مجمل التحولات من حوله، قادراً على الابداع والابتكار والتعاطي بكفاءة وفعالية مع معطيات العصر، مشيراً إلى أن الكلية الجامعية تحرص على إثراء مسيرة الثقافة والمعرفة في الجامعة.

وتم تكريم الطلبة الفائزين في الأمسية الأدبية لكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية حيث فازت في مجال القصة القصيرة بالمركز الأول الطالبة شما محمد الرحيلي وذلك عن قصة بعنوان "عقل القلب، قلب العقل" وفازت الطالبة مهرة عبيد البلوشي بقصة " هو،هي،ولكن" ، وفي الرواية فازت الطالبة ميرة الظاهري بالمركز الأول عن روايتها المنشورة " شامة".

في حين تضمن حفل التكريم الكلية الجامعية على عرض للطلبة الفائزين في مسابقة القراءة وهم الطالب ياسر محمد أحمد في المركز الأول والطالب عبد الله الظاهري في المركز الثاني، ومن جهة الطالبات جاءت الطالبة عفرة النعيمي في المركز الأول والطالبة جميلة أحمد في المركز الثاني، بالإضافة إلى عرض للقصائد الفائزة في مسابقة الشعر كقصيدة "لماذا" للطالبة وضحة علي، وقصيدة "رمضان" للطالب أحمد أيمن وغيرها من القصائد.

وتأتي هذه الفعاليات تحفيزاً للطلبة على الإبداع في كافة المجالات، وتحقيقاً لدور الجامعة في الحفاظ على اللغة والهوية، باعتبارها وسيلة اتصال رئيسيّة للتعلم والتعرّف على الثقافات والعلوم الأخرى الموجودة، ومصدر رئيسي للنمو اللغوي للفرد، ومصدر لنمو شخصيته.

 

 

 

 

May 8, 2016