الصفحة الرئيسة   /   الأخبار   /   نوفمبر

بيان صحفي:

طالبات كلية العلوم بجامعة الإمارات يحققن جائزة أفضل بحث علمي في مؤتمر عالمي بدبي..

 

حققت طالبات من قسم الجيولوجيا بجامعة الإمارات العربية المتحدة جائزة أفضل ورقة بحثية في المؤتمر الدولي السابع للاتجاهات الناشئة في مجال البحث العلمي والذي انعقد في الفترة من 10-15 أكتوبر الماضي بدبي، وتأتي هذه المشاركة ضمن استراتيجية الجامعة وتوجهات كلية العلوم في تعزيز مشاركة الطلبة في الأبحاث العلمية والمؤتمرات.

 

  • طالبات كلية العلوم بجامعة الإمارات يحققن جائزة أفضل بحث علمي في مؤتمر عالمي بدبي..
  • طالبات كلية العلوم بجامعة الإمارات يحققن جائزة أفضل بحث علمي في مؤتمر عالمي بدبي..
  • طالبات كلية العلوم بجامعة الإمارات يحققن جائزة أفضل بحث علمي في مؤتمر عالمي بدبي..

وكانت قد تناولت ورقة البحث إجراء بعض الفحوصات العلمية والتجارب المعملية لمعرفة وتحديد خواص الصخور الكربوناتية للمناطق المتاخمة لمدينة العين، ومدى قدرتها على التكيف البيئي ومقاومتها لعوامل التجوية والتعرية بأحدث وسائل التقنية المتوفرة بمعمل الجيولوجيا البيئية، كجهاز النبضات الصوتية وأجهزة قياس التحمل والإجهاد للصخور والتربة. ومن ثم إمكانية استخدام هذه الصخور في عمليات البناء والتنمية، وإنشاء البنية التحتية للمناطق السكنية الحديثة بمدينة العين، ودرجة الأمان المستقبلي لها، والحفاظ عليها من الانهيار والتصدع تحت تأثير الأحمال والتفاعلات مع المياه الجوفية.

وعرضت الطالبة فاطمة النقبى من قسم الجيولوجيا بكلية العلوم الورقة البحثية " تأثير البعد على سرعة النبض بالموجات فوق الصوتية لصخور الحجر الجيرى " بمدينة العين، (الإمارات العربية المتحدة) في المؤتمر، ويشترك في الورقة البحثية الفائزة كل من الطالبات: فاطمة النقبى، وسعدية خوسرافى، وموده عبد الله، وعائشة اليماحى، بإشراف الأستاذ الدكتور حسن أرمان – أستاذ الجيولوجيا البيئة بالجامعة-.

وأكد الأستاذ الدكتور أحمد مراد – عميد كلية العلوم- : "إن مبادرة استقطاب ومشاركة الطلبة المتميزون في البحث العلمي ومشاركة أبحاثهم في المؤتمرات الدولية  تعمل على تحفيز القدرات البحثية لدى الطلاب عامة والمبدعون منهم خاصة،  عبر الاتجاه الحقيقي نحو المنهج العلمي السليم، وقدرتهم على عرض وطرح أفكارهم في المحافل العلمية الدولية، مما يؤسس عندهم ناشئة الحوار العلمي وتنوعه ونموه مستقبلاً، كي يشاركوا بفاعلية في المشروعات التنموية والبنى التحتية للدولة. فضلاً عن اكتسابهم الثقة والتطلع لمستقبل أفضل وشعورهم بأهمية دورهم كلبنات ناشئة في بناء الوطن والحفاظ على مكتسباته وديمومتها".

ومن جانبه أشار الأستاذ الدكتور حسن أرمن- أستاذ الجيولوجيا البيئة- بأهمية إجراء هذه النوعية من الدراسات والمساهمة الطلابية في إجراء واستكمال متطلباتها ومعرفتهم الصحيحة بأسس وطرق البحث العلمي حسب نوع وطريقة البحث وأهدافه.

Nov 6, 2016