الصفحة الرئيسة   /   الأخبار   /   اكتوبر

تحت شعار "معا نحو مجتمع آمن"

كلية القانون في جامعة الإمارات العربية المتحدة تنظم ندوة تعريفية عن "مركز حماية الدولي" لمكافحة المخدرات

1نظمت كلية القانون في جامعة الإمارات العربية المتحدة ندوة تعريفية عن مركز حماية الدولي للتوعية بأضرار المخدرات وآثارها على المجتمع، في يوم الثلاثاء الموافق 25/10/2016، في مسرح كلية تقنية المعلومات-طلاب بالحرم الجامعي، بحضور العقيد الدكتور إبراهيم محمد جاسم الدبل -المنسق العام لبرنامج خليفة لتمكين الطلاب "أقدر" وبرنامج "حماية" لمكافحة المخدرات، والدكتور محمد حسن– عميد كلية القانون، وأعضاء الهيئة التدريسية وأسرة الكلية وطلبة الجامعة.

وأكد الدكتور محمد حسن – عميد كلية القانون" أن جامعة الإمارات وفق رؤيتها ورسالتها في خدمة المجتمع تعمل على المساهمة في توعية المجتمع الطلابي بمخاطر آفة المخدرات وآثارها السلبية على الفرد والمجتمع ثقافيا واقتصاديا، عبر دراسة سبل مكافحة هذه الظاهرة وما يتعلق بها من قوانين وإجراءات وعمليات، بأحدث ما توصلت له نتائج الدراسات والأبحاث في هذا المجال التي تحقق وتعزز الأمن المجتمعي لحماية أجيال المستقبل، ومن خلال العمل المشترك مع الجهات المعنية في توعية الشباب بمخاطر المخدرات"

وأوضح العقيد الدكتور إبراهيم الدبل" أن الهدف من هذه الندوة تعريف المجتمع الطلابي ببرنامج حماية الدولي الذي يقوم على أساس نشر الوعي عن أضرار المخدرات وسبل محاربتها في 17 دولة وتوعية المجتمع المحلي والإقليمي والدولي بالآثار الناجمة عن تعاطي المخدرات وخطورتها على الفرد والمجتمع على جميع المستويات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، واستعرض المحاضر عدة محاور حول سبل الوقاية من المخدرات، والحرب الخفية التي تقودها جيوش مجهولة الهوية عقيدتهم تدمير المجتمعات عبر تجارة المخدرات ،وقدم عرضا تعريفيا شاملا لمؤشرات القياس الاقتصادية لأضرار المخدرات ، كما قدم شرحا عن للأساليب التي ينتهجها هذا السوق في البيع والترويج لمختلف دول العالم والمنطقة وطرق وصولها إلى مجتمعاتنا وخطوط تهريبها والمخاطر المترتبة من المخدرات في اقتصاديات دول المنطقة ، وقام بتقديم النصح والإرشاد لتوعية طلبة الجامعة بطرق مكافحتها عبر تعزيز القيم الأخلاقية والثقافية الموجودة في المجتمع لتحقيق الأمن المجتمعي بما يسهم في مكافحتها عبر الوعي بالمخاطر المترتبة على تعاطيها اقتصاديا وأخلاقيا واجتماعيا وسبل الوقاية منها.

وعلى هامش الندوة التعريفية أطلقت حملة "عبر عن حبك للإمارات" لبرنامج خليفة لتمكين الطلاب "أقدر" وبإشراف كلية القانون في الجامعة، وهي الأولى من نوعها في مؤسسات الدولة تفعيلا للوثيقة الوطنية للتوعية الطلابية التي تم إعدادها من 50 جهة اتحادية ومحلية تعبر عن حب الإمارات بأشكال مختلفة من خلال صياغة المشاركين في المبادرة لعباراتهم الخاصة التي تحمل الرقم 45 استعدادا للاحتفال باليوم الوطني الـ 45 لاتحاد دولة الإمارات وتعبيرا عن حبهم وولائهم للإمارات دولة وقيادة.

Oct 26, 2016