الصفحة الرئيسة   /   الأخبار   /   سبتمبر

يعد مرجعاً أساسياً في كليات الطب البيطري

جامعة الإمارات تطلق أكبر أطلس لأمراض الخيول في العالم

  • attlas
  • attlas

أطلقت جامعة الإمارات العربية المتحدة أكبر أطلس لأمراض الخيول في العالم، بعد اعتماده ودعمه من قبل مؤسسة الرفق بالخيول – سبانا – في المملكة المتحدة، حيث يحمل الأطلس الذي ألفه الدكتور سميح أبو طربوش – رئيس قسم الطب البيطري بكلية الأغذية والزراعة بالجامعة- رقماً دولياً معتمداً وسوف يتم توزيعه في جميع أنحاء العالم ليكون مرجعاً أساسياً في كليات الطب البيطري ولأطباء الخيول والطلاب.

وأكد المؤلف الدكتور سميح أبو طربوش على أن هذا الأطلس ذو أهمية كبيرة في تغطية مجموعة واسعة من الأمراض التي تصيب الخيول وطرق تشخيصها ومعالجتها، حيث يشتمل على أمراض الجهاز الهضمي والتنفسي والجلدي والعصبي والتناسلي والعضلي، بالإضافة لأمراض العيون والغدد الصماء والعظام والقلب والأوعية الدموية، ويوجد في الكتاب فصل كامل مختص في أمراض الأمهار وحديثي الولادة.

وأشار إلى أن هذا الانجاز الكبير يعد ثمرة للجهود المبذولة من جامعة الإمارات لدعم البحوث العلمية في كافة المجالات، وتعزيزاً لدورها في نقل المعرفة والمهارات لخدمة المجتمع ورفد العالم بحاجته من البحوث ، مؤكداً على أن إطلاق هذا الأطلس الذي يعد موسوعة مهمة يأتي تأكيداً لرؤية بحثية متطورة تمتلكها الجامعة وتنطلق من أهمية البحث العلمي ودوره في بناء مجتمع المعرفة.

و تفصيلاً، يتكون الأطلس من 12 فصلاً و 800 صفحة من القطع الكبير، عرض فيها المؤلف طرق التعرف على المرض والمعالجة والتشخيص بالأشعة والتصوير الطبقي والرنين المغناطيسي والأشعة النووية والتشريح المرضي مع صور سريرية ملونة. بالإضافة إلى ما يزيد عن 2650 صورة ملونة عالية الجودة، حيث تم تصميمه في مطابع الجامعة.

والجدير بالذكر أن للمؤلف خمسة كتب علمية في الطب البيطري منشورة في أمريكا وكندا بالإضافة إلى مشاركته بثمانية كتب أخرى، كما أن له أكثر من 56 بحثاً في مجلات عالمية محكمة، وهو صاحب اكتشاف طريقة جديدة لتشخيص مرض المغص في الخيول عن طريق الأمواج فوق الصوتية، بالإضافة إلى اكتشافه لأربعة أمراض في الماشية، وهو أول من اكتشف فيروس غرب النيل للخيول في كندا.

Sep 4, 2016