كلية العلوم بجامعة الإمارات تعقد ورش مهنية عن مفهوم السعادة

ضمن برنامج الإعداد المهني لطلبة الكلية

 

عقدت كلية العلوم بجامعة الإمارات العربية المتحدة، ورشة بعنوان "السعادة حاجة أم رفاهية “، يوم الخميس الموافق 13-4-2017 وذلك ضمن برنامج الإعداد المهني لطلبة الكلية خلال الفترة من   16 مارس – 18 مايو 2017، بهدف إعداد جيل من الخريجين يتمتع بالمهارات المطلوبة لسوق العمل.

 وأكد الدكتور سليمان علي الكعبي – مساعد عميد الكلية لشؤون الطلبة-على دور هذه البرامج التدريبية التي تأتي ضمن استراتيجية الجامعة في بناء قادة المستقبل، في زرع القيم الأساسية مثل التواصل الفعال والعمل بروح الفريق لتحقيق أهداف جامعة الإمارات بما يتماشى مع توجهات الدولة، مشيراً إلى أن عدد الطلبة الذين شاركوا في هذا البرنامج بلغ 53 طالب وطالبة من كلية العلوم.

وأشاد بدور الطلبة وإقبالهم على الاستفادة من هذه الورش التخصصية والبرامج التدريبية والتي تهدف إلى تعزيز روح الفريق الواحد وبناء جيل قيادي قادر على العطاء والمشاركة في عملية التنمية والتطور التي تشهدها الدولة، وأضاف أن كلية العلوم ملتزمة بإعداد الطلبة باعتبار أن الاستثمار الحقيقي هو استثمار العقول مما يعود بالنفع على المجتمع والطلبة عند دخولهم سوق العمل ويسهم في تطويرهم مهنياً.

وقدمت الدكتورة منى بوفروشة -أستاذ مساعد بقسم الكيمياء-خلال الورشة عرضاً تعريفياً بماهية السعادة، ولماذا أصبحت مؤشرا تتسابق عليه الحكومات حول العالم للتفوق، وكيف يمكن للخريجين المقبلين على دخول سوق العمل ومعترك الحياة تحقيق السعادة، كما ركزت الورشة على محورين أساسيين هما كيف تنعكس السعادة على رفاهية المجتمع وكيف يمكن أن تحقق بيئة عمل سعيدة.

الجدير بالذكر أن هذه الورشة تأتي ضمن برنامج دوري خلال أيام الخميس من كل أسبوع ويتضمن العديد من المهارات والأنشطة بإشراف مكتب مساعد العميد لشؤون الطلبة والتنمية المهنية بالتعاون مع الأقسام العلمية بالكلية وبعض المراكز بالكلية الجامعية مثل برنامج مرافق للتدريب المهني لطلبة الكلية.

مشاركه هذا الخبر
آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Dec 13, 2017