جامعة الإمارات تنظم أول ورشة متخصصة في علم الجينوم النباتي

بحضور عدد من الخبراء والمختصين بالعالم

نظم مركز خليفة للتقانات الحيوية والهندسة الوراثية التابع لجامعة الإمارات العربية المتحدة بالتعاون مع قسم علوم الحياة بكلية العلوم، أول ورشة عمل في علم الجينوم النباتي من العلوم الأساسية إلى التطبيقات ، يوم الأربعاء الموافق 12/4/2016 بحضور عدد من الخبراء والمختصين من الولايات المتحدة واستراليا واليابان، وذلك بمركز الإعمال في الحرم الجامعي بمدينة العين.

وأكد الدكتور خالد الأميري مدير مركز خليفة للتقانات الحيوية والهندسة الوراثية-أن هذه الورشة تهدف إلى تبادل الخبرات والتجارب المختلفة بين الباحثين في جامعة الإمارات والباحثين من خارج الدولة والعاملين في مجالات واسعة من علم الجينوم التطبيقي، ومناقشة المستجدات في هذا المجال، مشيراً إلى أهمية تشجيع البحوث متعددة التخصصات لوضع حلول للتحديات الكبرى والظروف البيئية التي تواجه المنطقة في مجال الزراعة.

وناقشت الورشة كيفية استخدام علم النبات وتحويره والاستفادة منه في أرض الواقع، حيث تطرق البروفيسور روب مارتينسن أستاذ بجامعة كولد سبرينج هاربر في نيويورك وباحث في معهد هوارد هيوز الطبي-عن نخيل الزيوت وكيفية تشخيص مقدرتها على إعطاء الزيوت المطلوبة مما يوفر ملايين الدولارات التي تنفق في زراعتها، فيما تطرق البروفيسور جيف بنتزن أستاذ بقسم علم الوراثة في جامعة جورجيا-عن كيفية زيادة جودة بذور الشاي وأفضل وقت لحصادها.

الجدير بالذكر أن مركز خليفة للتقانات الحيوية والهندسة الوراثية تأسس في عام 2014 من قبل جامعة الإمارات العربية المتحدة ووزارة شؤون الرئاسة بهدف تطوير التكنولوجيا الحيوية في الصحراء، ودعم النظام البيئي الزراعي الصحراوي المستدام في دولة الإمارات العربية المتحدة والمناطق القاحلة في العالم، بالإضافة إلى زيادة قدرة النباتات على مقاومة الظروف البيئية المختلفة كالجفاف والحرارة والملوحة.

 

مشاركه هذا الخبر
آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Dec 13, 2017