الصفحة الرئيسة   /   الأخبار   /   اغسطس

ضمن جهود "جامعة المستقبل" لاستقطاب الكوادر الوطنية لدراسة علوم الفضاء

كلية العلوم في جامعة الإمارات تعقد اجتماعا مع وفد من وكالة الإمارات للفضاء

uaeu

ضمن جهود كلية العلوم الاستراتيجية في جامعة الإمارات العربية المتحدة لاستحداث برامج أكاديمية متخصصة، وسعيها لنشر ثقافة علوم الفضاء لاستقطاب الكوادر الوطنية المؤهلة في هذا المجال، شارك وفد من وكالة الإمارات للفضاء صباح اليوم الأربعاء الموافق 16 أغسطس الجاري2017، في اجتماع عقد في مبنى الكلية بالحرم الجامعي، بحضور الأستاذ الدكتور أحمد مراد – عميد الكلية، والمهندس مبارك الأحبابي – أخصائي أول أنظمة برامج الفضاء، والدكتور عمر الإمام - مستشار تكنولوجيا الفضاء من وكالة الإمارات للفضاء، وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية بقسم الفيزياء في الجامعة، وذلك ضمن  سلسلة الاجتماعات الدورية التي تعقدها الكلية مع شركاءها الاستراتيجيين في الدولة.

وأوضح الأستاذ الدكتور أحمد مراد – عميد كلية العلوم بجامعة الإمارات "أن الهدف من هذا الاجتماع  هو تعزيز الشراكة الاستراتيجية مع وكالة الإمارات للفضاء لتحقيق أحدى أهم الأولويات الوطنية للدولة في تعزيز علوم الفضاء ونشر ثقافة العلوم وخاصة المتعلقة منها بالفضاء لاستقطاب الكوادر الوطنية  في مجال القطاع الفضائي ما يعزز دور الدولة ومكانتها في القطاع الفضائي عبر الأبحاث العلمية المشتركة ، وتعتبر وكالة الإمارات للفضاء شريك استراتيجي ومن خلال هذه اللقاءات المتميزة بين كلية العلوم ووكالة الإمارات للفضاء عبر التعاون المستمر واطلاق المبادرات العلمية لنشر ثقافة الفضاء في المجتمع ، إضافة إلى وضع خطط مشتركة وتطوير  برامج علمية تعزز هذا الجانب وتساهم في زيادة استقطاب الطلبة المبدعين من أبناء الإمارات لهذا المجال الحيوي والهام في الدولة.

وأشار المهندس مبارك الأحبابي أخصائي أول أنظمة برامج الفضاء، مستشار تكنولوجيا الفضاء من وكالة الإمارات للفضاء إلى تشجيع ودعم وكالة الإمارات للفضاء لكل الجهود والمبادرات التي تقدمها كلية العلوم وجامعة الإمارات "جامعة المستقبل"  بما يحقق المصلحة الوطنية في إعداد أجيال تقود صناعة علوم الفضاء نحو الريادة والتميز في الدولة.

وتخلل الاجتماع مناقشة عدة محاور استراتيجية مرتبطة بالمناهج العلمية المقترحة لعلوم الفضاء والتي ستعدها كلية العلوم بجامعة الإمارات، ما يعزز من رؤية جامعة الإمارات "جامعة المستقبل" كمنصة بحثية وعلمية متقدمة في مواجهة تحديات الثورة الصناعية الرابعة، وكذلك بحث المبادرات وأنشطة الاتصال والفعاليات واعداد البرامج التي تساهم في اكتشاف المواهب الطلابية في هذا المجال على مستوى مدارس الدولة لاستقطاب الطلبة لدراسة مناهج الفيزياء وعلوم الفضاء لمختلف المراحل العمرية بالمدارس.

Aug 22, 2017