طلاب جامعة الإمارات يسهمون في رسم البنية التحتية لمدينة العين بعد 30 عام ...

خلال اللقاء المفتوح لمناقشة أفكار المشاريع الطلابية المستقبلية:

نظمت كلية العلوم بجامعة الإمارات العربية المتحدة اللقاء المفتوح مع بلدية مدينة العين، بمشاركة كل من كلية الهندسة وكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية وكلية الإدارة والاقتصاد وكلية تقنية المعلومات، صباح الثلاثاء 24/1/2017، بمبنى تقنية المعلومات بالحرم الجامعي، وبحضور ممثلي بلدية مدينة العين من إدارة البنية التحتية، وعمداء الكليات وطلبتها.

وتهدف هذه الفعالية إلى عرض الأفكار المستقبلية حول تطوير البنية التحتية لمدينة العين خلال 30 عاماً القادمة، وإشراك الطلبة والأكاديميين بالجامعة بهذه الخطة المستقبلية، من خلال الأبحاث والدراسات التي ستقدم من قبلهم.

وقال الأستاذ الدكتور أحمد مراد عميد كلية العلوم- : "إننا نثمن مبادرة بلدية العين في إشراك جامعة الإمارات في رسم المستقبل، من خلال إتاحة الفرصة لطلبتنا لأن يقدموا خبراتهم ومهاراتهم الدراسية في خدمة المجمتع ودولة الإمارات، من خلال هذه الشراكة الاستراتيجية الفاعلة.

وقد ضم وفد بلدية مدينة العين كلاً من المهندس نبيل الكوري – رئيس مكتب الجودة والتميز في بلدية العين-  والمهندسة نجلاء الظاهري والمهندسة شيخة البلوشي من إدارة البنية التحتية ببلدية العين.

حيث عرض المهندس نبيل الكوري – رئيس مكتب الجودة والتميز في بلدية العين-  المشاريع التي تم اقتراحها في جلسة عصف ذهني سابقة نظمتها بلدية العين بمشاركة طلبة كلية العلوم والهندسة بالجامعة، والتي أفزت 49 فكرة، تم اختيار 6 أفكار قابلة للتنفيذ، والتي ترتكز على 3 محاور رئيسية وهي الخطة والتنفيذ، وإدارة الأصول وإعادة التأهيل والصيانة.

وأوضحت المهندسة نجلاء الظاهري- من إدارة البنية التحتية ببلدية العين- أن الأفكار التي سبق وضعها لم يحدد فيها المناطق الحيوية التي ستشملها المشاريع، والشركاء والمعنين بالمشاريع، والمؤثرين والمتأثرين منها، حيث يعول على طلبة جامعة الإمارات أن يضعوا كافة الاعتبارات في دراستهم للأفكار المطروحة.

وخلال اللقاء شارك الطلبة والأساتذة في مناقشة الأفكار الست مع بلدية العين، مثل مشروع المسارات الدائرية الذي يهدف إلى تقليل الازدحام، ومشروع المحطات الخارجية للشاحنات، ومشروع يهدف إلى أن يصل أي شخص إلى مركز مدينة العين في 20 دقيقة من أي منطقة من مدينة العين.

مشاركه هذا الخبر
آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Dec 13, 2017