المادة تفيد في مكافحة أمراض عديدة 

الدكتور حسن محمد من جامعة الإمارات يبتكر طريقة جديدة لفصل مادة اللاكتوفيرين

weحصل الدكتور حسن محمد حسن من كلية الأغذية والزراعة بجامعة الإمارات العربية المتحدة على براءة اختراع من مكتب الولايات المتحدة لبراءات الاختراع والعلامات التجارية، لابتكار طريقة جديدة واقتصادية لاستخلاص مادة اللاكتوفيرين التي تعد من البروتينات الرئيسية الموجودة في الحليب الذي يسهم في تعزيز المناعة، ومكافحة السرطان، ومكافحة الجراثيم، ومكافحة الالتهابات.

وقال الدكتور حسن أن الدراسات التي بحثت استخدام اللاكتوفيرين أكدت على آثاره في تعزيز الحصانة وعلى مقاومه الفيروسات عن طريق الربط بين مواقع المستقبلات الفيروسية وبالتالي منع الفيروس من إصابة الخلايا السليمة، مشيراً إلى أن عملية تنقية هذا البروتين تبقى عائقاً عن استخدامه بنطاق واسع لزيادة تكاليفها، ومن هنا تكمن أهمية هذا الابتكار في فصل هذا البروتين بطريقة سهلة واقتصادية وسريعة تعزز من استخدامه على نطاق صناعي.

وأشار إلى أن فكرة الابتكار بدأت بالصدفة أثناء إجراء أحد التجارب على الحليب، حيث لاحظ تغيير في لون اللبن الى اللون الأحمر، مما دفعه لإجراء البحوث والتجارب العديدة للحصول على معلومات حول هذا الموضوع، ثم استطاع بعد جهد التوصل إلى طريقة اقتصادية جديدة لفصل هذا المركب تقلل 90% من التكلفة المستخدمة سابقاً.

وأكد الدكتور على دور جامعة الامارات في دعم المبتكرين وتطوير قدرات البحث العلمي في المجالات ذات الأهمية الوطنية والإقليمية، وأضاف " جامعة الإمارات دعمت الابتكار مادياً واجرائياً مما ساهم في حصوله على براءة الاختراع." وقال "إن عملية تسجيل براءة الاختراع استغرقت وقتاً ومجهوداً كبيراً حيث أن اللاكتوفيرين معروف مسبقاً وتم فصله بالفعل من قبل ولكن الجديد في الفكرة هي فصله بكمية كبيرة وبتكلفة أقل."

الجدير بالذكر أن الدكتور حسن محمد قام مؤخراً بإجراء بحوث أثبتت بالفعل على كفاءة اللاكتوفيرين في مقاومه سرطان القولون، مؤكداً على أن اللكتوفيرين المحضر بهذه الطريقة يتميز عن المحضر بالطرق السابقة باحتوائه على مجموعه من المعادن الضرورية للجسم مثل الزنك والفسفور والبوتاسيوم الماغنسيوم والكربونات مما يزيد من نشاطه البيولوجي.

 

 

May 21, 2017