ضمن مبادرات عام الخير:

ملتقى أسرة جامعة الإمارات ينظم محاضرة "إرشاد أسر ذوي الهمم"..

نظم ملتقى أسرة جامعة الإمارات إرشاد أسر ذو الحاجات الخاصة، للتوعية بأهمية إشراك الأهل ببرامج التدخل المبكر لتنمية مهارات الطفل، وذلك مساء الثلاثاء 9 مايو الجاري بمبنى تقنية المعلومات بالحرم الجامعي، قدمها الأستاذ الدكتور محمد الزيودي –من قسم التربية الخاصة بكلية التربية بالجامعة- بحضور  مديرة ملتقى أسرة الجامعة الأستاذة فاطمة النعيمي وعدد من الأساتذة والطالبات.

وتسعى هذه المحاضرة إلى إرشاد أسر "أصحاب الهمم" بفهم احتياجات الطفل، والعمل على إشراكه في برامج التدخل المبكر لتنمية مهارات الطفل، والتي تدل الأسر على الخيارات الطبية والعلاجية والتربوية والاجتماعية المتوافرة للطفل، وحصوله على كافة حقوقه والتي تتناسب مع قدراته، كما تساعد هذه البرامج على تقبل الأسرة لطفلها من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأوضح الدكتور محمد الزيودي مفهوم الإرشاد، ومسألة وعي الأسرة بطفلهم من "أصحاب الهمم" وما هي احتياجات الطفل، كما قدم المحاضر استراتيجيات التغلب على ردود الفعل لأولياء أمور "أصحاب الهمم" كتشجيع الوالدين على حضور الندوات والبرامج التربوية، وتقديم الإرشادات المناسبة لهم.

وناقش الدكتور الزيودي تأثير الطفل من "أصحاب الهمم" على دورة حياة الأسرة، بمختلف المراحل العمرية التي يمر بها صاحب الهمة، وماهي المعوقات التي يواجها المرشد أو برامج الإرشاد ذاتها، مثل قلة عدد الفنيين والإخصائيين في مجال الإرشاد الأسري، وقلة الاختبارات والمقاييس التي تعطي رؤية شاملة لأداء الأسري الموجه له الخدمة.

May 10, 2017