خدمات مركز الإرشاد الطلابي

يقدم مركز الإرشاد الطلابي مجموعة من الخدمات الفردية أو الجماعية ذات الأهداف الوقائية أو النمائية أو العلاجية التي من شانها مساعدة الطلبة على التطور والتقدم  من خلال فهم الواقع الذي يعيشون فيه  وتخطى الصعاب التي تواجههم طوال سنوات الدراسة الجامعية ومابعدها من أجل الإعداد لمستقبل ناجح وتشمل الخدمات على:

الإرشاد الأكاديمي:

يهدف إلى مساعدة الطلبة على التعلم الذاتي باكتساب، وصقل المهارات اللازمة؛ لضمان النجاح في الجامعة. ويرتكز الإرشاد الأكاديمي على تزويد الطلبة وتدريبهم على المهارات الدراسية المختلفة مثل تنمية مهارات الاستذكار الفعال، إدارة الوقت ، ترتيب الأولويات والاستعداد للامتحانات ، وذلك لمساعدتهم على تجاوز هذه المعوقات والصعوبات والاستمرار في التقدم والحصول على الدرجة العلمية بنجاح.

الإرشاد الأكاديمي الفردي:

يتمثل في مقابلة الطالب ساعة واحدة في الأسبوع لمدة تتراوح بين 5 إلى 9 أسابيع، وذلك حسب الاستجابة، والتقدم في الإرشاد.

يتضمن الإرشاد الفردي الجوانب التالية:

  1. فهم القوانين، والإجراءات القانونية في الجامعة بما فيها الإنذار الأكاديمي.
  2. حث الطلبة على المتابعة مع المرشد الأكاديمي بكلياتهم؛ للاستفسار حول وضعهم الأكاديمي، ومناقشة أية صعوبات، أو مسائل مع مدرس المساق.
  3. مناقشة تحديد الأهداف، والتخطيط الأكاديمي مع الطالب.
  4. مساعدة الطلاب على اكتساب مهارات إدارة الوقت، والمهارات الأكاديمية الجيدة، ومساعدتهم على رسم جدول دراسي متوازن يتماشى مع احتياجاتهم الأكاديمية، وأسلوبهم الخاص في التعلم.

برنامج تطوير المهارات الأكاديمية:

يهدف إلى مساعدة الطلاب المتعثرين في دراستهم، والمنذرين أكاديمياً على اكتساب المهارات الأساسية؛ لتجاوز صعوباتهم، وتحقيق النجاح. يُطرح هذا البرنامج عدة مرات خلال السنة الأكاديمية، ويشمل الجوانب التالية:

  1. تحديد الصعوبات الأكاديمية:
    • توضيح مفهوم الإنذار الأكاديمي، وما ينتج عنه.
    • وضع قائمة تشمل الحاجيات الأكاديمية، وتشجيع الطلبة على تحديد التحديات الأكاديمية التي يواجهونها، ويتم كذلك مناقشة العوامل التي أدت إلى نزول المعدل التراكمي للطالب.
  2. التحفيز، ومهارات إدارة الوقت:
    • بيان أهمية إدارة الوقت، ووضع الأهداف، والأولويات، ورسم جدول للدراسة، والخطط اللازمة لمضاعفة الحوافز، وتجاوزالتسويف.
  3. الاستفادة من المحاضرات:
    • وتشمل المهارات الفعالة في الاستفادة من الدروس مثل مهارة الاستماع الإيجابي، والمشاركة، والنقل الإيجابي، وتدوين الملاحظات، والمحافظة على الحضور المنتظم.
  4. مهارات التعلم الفعالة:
    • الاستعداد للامتحانات، والتغلب على التوتر خلال فترة الامتحانات: وتشمل التحضير الجيد للامتحانات.
    • مناقشة الطرق المجدية في التعامل مع ورقة الامتحان بأقل توتر.

الإرشاد النفسي والاجتماعي الفردي :

يساعد الإرشاد الشخصي الطلبة على تحمل المسؤولية في حياتهم، واكتساب المهارات اللازمة للتكيف مع متطلبات الحياة الجامعية، وتخطي الصعوبات التي تمنعهم من تحقيق أهدافهم الأكاديمية، والمهنية، والشخصية.

يتمثل في مقابلة كل طالب بمفرده ساعة واحدة كل أسبوع، ويتناول عدة مشاكل منها: التحديات المتعلقة بالنمو والتطور والضغوط النفسية، أو التكيف في البيئة الجامعية، وتختلف مدة المقابلة من طالب لآخر حسب نوعية المشكلة، وتقدم الحالة

الإرشاد الجماعي:

يتمثل في العمل مع مجموعة صغيرة من الطلبة الذين لديهم صعوبات، وأهداف متشابهة، وتتم معالجة مشاكل عامة، أو محددة. ويساهم هذا النوع من الإرشاد في تبادل التجارب الإيجابية، والتعاطف، والدعم، وتطويرالمهارات اللازمة للتكيف، وحل المشاكل.

تجتمع المجموعة مرة في الأسبوع لمدة يحددها المرشد، وأعضاء المجموعة. 

الاستشارات، والمعلومات:

يوفر مركز الإرشاد الطلابي استشارات تتعلق بمشاكل معينة في مجالات اختصاص المركز، إضافة إلى ذلك فإن المرشدين مستعدون لتبادل الاستشارات مع الأساتذة، والموظفين المهتمين بالطلبة الذين يواجهون صعوبات. وتقدم هذه الاستشارات بصورة مباشرة، أو عن طريق الهاتف، كما يمكن توجيه الطالب إلى الجهة المختصة المناسبة عند الحاجة.

البرامج الإرشادية:

إن برامج التوعية هي جزء لايتجزَّأ من مهام مركز الإرشاد الطلابي. وبما أن المركز ملتزم بأهدافه الوقائية، والتنموية فإن برامج تطوير المهارات من شأنها التعريف بمهام المركز، وتوفير الفرص للطلبة؛ للتدريب، والاستفادة. يتم تنظيم برنامج توعوي مكثف، يقع تنفيذه كل فصل، ويتضمن عدة محاور. تستهدف بعض البرامج نخبة من الطلبة مثل الطلبة المستجدين، أو المتوقع تخرجهم، بينما تستهدف بقية البرامج عموم الطلبة، وتقدَّم هذه البرامج داخل الحرم الجامعي، أو السكن الجامعي، ويتم تقديم هذه البرامج عدة مرات خلال السنة الدراسية.

 

Nov 2, 2014