محاضرة توعوية لطلبة جامعة الإمارات حول أهداف التنمية المستدامة الـ17 للأمم المتحدة..

تعزيزاً لوعي الطلبة:

عرض عدد من مسؤولي الأمم المتحدة نبذة تعريفية عن أهداف التنمية المستدامة الـ 17 لخطة التنمية المستدامة 2030 التي تتبناها الأمم المتحدة، وذلك لطلبة جامعة الإمارات بمسرح تقنية المعلومات، إضافة لمعلومات حول حالة الأغذية والزراعة عالميًا وتأثير التغير المناخي على الأمن الغذائي، والتعريف ببعض الأنواع من الحيوانات المهاجرة والمهددة بالانقراض.

ويهدف هذا النوع من الفعاليات، إلى تعزيز وعي الطلبة ببعض القضايا العالمية، وتزويدهم بالمعرفة للمساهمة في الحفاظ على الاستدامة والمشاركة بفعالية في خطط التنمية.

وقدم السيد لايل جلاوكا –من مكتب معاهدة الأنواع المهاجرة بأبوظبي، التابع للأمم المتحدة- عرضاً حول أهداف التنمية المستدامة 2030 الـ17 المعتمدة من قادة العالم في سبتمبر 2015، والتي تهدف إلى القضاء على الجوع والفقر ومكافحة عدم المساواة ومعالجة تغير المناخ، حيث أوضح السيد لايل أن العديد من الحكومات بدأت فعلاً بالمبادرة في وضع الأطر المناسبة للحد من هذا المشكلات. كما تطرق لايل جلاوكا إلى مذكرة التفاهم حول المحافظة على أبقار البحر وبيئتها من خلال جهود المكتب الإقليمي الأكبر في المنطقة والذي تستضيفه هيئة البيئة بأبوظبي.

فيما تحدث الدكتور بيرو توماس بيري –مسؤول البرامج والتخطيط بمنظمة الأغذية والزراعة- حول حالة الأغذية والزراعة والتغير المناخ والأمن الغذائي، والجهود التي تقوم بها المنظمة لتحويل خطة التنمية المستدامة إلى إجراءات ملموسة، للتصدي للتغير المناخي، من أجل الحصول على منافع مشتركة تبعد خطر الجوع وافقر العالمي.

مشاركه هذا الخبر
آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Dec 13, 2017