كلية العلوم بجامعة الإمارات تعقد منتداها الأول " على خطى زايد. . قراءة وابداع"

بمشاركة كبيرة من الطلبة وأساتذة الجامعة

 تزامناً مع شهر القراءة ومبادرة منتديات عام زايد عقدت كلية العلوم بجامعة الإمارات يوم أمس المنتدى الأول للقراءة بعنوان "على خطى زايد...قراءة وابداع" ضمن مبادرة "منتديات عام زايد" – احدى مبادرات جامعة الإمارات لعام زايد.  وقد شارك عدد كبير من أعضاء هيئة التدريس والطلبة في المنتدى،

افتتح المنتدى عميد كلية العلوم الأستاذ الدكتور أحمد مراد وأشار في كلمته إلى الدور الكبير للوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في التشجيع على القراءة والعلم والمعرفة وبناء الجامعات والمكتبات والمؤسسات الداعمة للقراءة، كما تحدث عن أهمية اقتناء الكتاب بمختلف انواعه، وعلى الدور الكبير للقراءة وأثرها في بناء شخصية الفرد والمجتمع ، ونهضة الأمم. وتحدث عدد من أعضاء هيئة التدريس عن دور الشيخ زايد في بناء ثقافة المجتمع والإنسان، ودور القراءة العلمية واهميتها لطلبة الكلية، ودور القراءة كمفتاح للمعرفة، وعلى هامش المنتدى نظمت ندوة علمية تناولت عدة محاور أهمها أهمية القراءة للطالب الجامعي، واحتياجات الطلبة لبناء طالب يقرا، والتحديات والصعوبات التي تواجه المجتمع وخاصة مع تطور التكنولوجيا، وتمت مقارنة بين القراءة الرقمية والقراءة من الكتاب، وما هو الدور المتوقع من الأستاذ الجامعي في تشجيع الطلبة على القراءة، وخرج المنتدى بعدد من التوصيات أهمها: ضرورة وجود المكتبة البيتية، وتنظيم زيارات ميدانية للطلبة بإشراف أساتذتهم الى مكتبة الجامعة والمكتبات العامة، وضرورة تشجيع الطلبة على القراءة الناقدة وتلخيصها مع مراعاة التوثيق العلمي، وتنظيم مسابقات للقراءة بالتنسيق والتعاون مع وزارة التربية والتعليم والهيئات المعرفية.

 

مشاركه هذا الخبر

Tags

آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Mar 8, 2018