البرنامج الوطني للطوارئ "ساند" 

جامعة الإمارات تنظم ورش عمل تدريبية للبرنامج الوطني التطوعي للاستجابة للطوارئ

sanidنظمت جامعة الإمارات العربية المتحدة ورشة عمل تدريبية للبرنامج الوطني التطوعي للاستجابة للطوارئ "ساند" يوم الأحد والذي يمتد حتى الخميس الموافق 4/2/2016 في مسرح كلية تقنية المعلومات لطالبات الجامعة تعزيزاً لدور الجامعة في نقل المعرفة والمهارات لخدمة المجتمع.

جاءت هذه الورشة التدريبية للتعريف بالبرنامج الوطني للاستجابة للطوارئ "ساند" ضمن سلسلة دورات تدريبية عملية وهو برنامج تطوعي فريد من نوعه في دولة الإمارات العربية المتحدة والعالم بمشاركة خبراء ومدربين وبالتعاون مع الهيئة الوطنية لإدارة الأزمات والطوارئ ووزارة الدفاع المدني في السويد وفريق إدارة الطوارئ المجتمعي الأمريكي CERT.

وتهدف الدورة إلى تدريب الطلبة وتهيئتهم ضمن متطوعي المجتمع الإماراتي للمساعدة في حالات الأزمات والطوارئ. وتضمنت الدورة عدة محاور، منها: التعريف ببرنامج ساند وأهدافه وشركائه، ودور القائد في تنفيذ المهمات، والعمل كفريق، والإسعافات الأولية أثناء الحوادث، وعمليات البحث والإنقاذ في حالات الطوارئ والكوارث والحوادث.

أوضحت الدكتورة بيان الدباغ، الأستاذ المساعد قسم الكيمياء الحيوية بكلية العلوم أن سلسلة الدورات التدريبية تهدف إلى تمكين الطالبات من المساعدة في أوقات الحاجة، ويتم تدريب الطالبات على  كيفية الاستجابة للحالات الطارئة من كوارث وحرائق ،حيث يوفر البرنامج  المعرفة العملية والنظرية للتعامل مع الطوارئ، لكل من يرغب في الانضمام للفريق الوطني التطوعي للاستعداد للطوارئ، أو تعلم كيفية الاستجابة في حالات الطوارئ الفردية.

وأكدت عفراء البلوشي، ممثلة عن برنامج "ساند" في جامعة الإمارات  أن هذه الورشة التدريبية تأتي استجابة لرغبة الطالبات بالمشاركة في خدمة الوطن عبر برامج التطوع التي تؤهلهن بعد حصولهن على الدورات التدريبية اللازمة على شهادة معتمده في هذا المجال، والمشاركة في دورات تذكيرية والتدريبات التي تعقد من حين لآخر للحفاظ على مستوياتهن، والذي يشمل 35 ساعة من التدريب المجتمعي لاستجابة الطوارئ، ويشمل ذلك التدريب الوهمي للتعامل مع الكوارث والحرائق والمهارات القيادية والعمليات الطبية و دورات متخصصة في علم نفس الكوارث والبحث والإنقاذ وتحديد أولويات الإنقاذ ، مما تتيح الفرصة للمتطوعين مساعدة الأفراد والجهات في حالات الطوارئ، بناءً على تعليمات الجهات المشاركة في جهود الوقاية من الكوارث.

فيما قدم الخبراء والمدربون عرضاً عملياً شاركن فيه طالبات جامعة الإمارات بالتطبيق النظري والعملي في التحكم والسيطرة على النيران والإسعافات الأولية والإخلاء والتنظيم الميداني لعمليات التوجيه والإرشاد في حالات الكوارث والأزمات.

 

Feb 4, 2016