الصفحة الرئيسة   /   الأخبار   /   نوفمبر

جامعة الإمارات تنظم مؤتمر "تقييم مخرجات التعلم" الأول من نوعه في المنطقة..


afتحت رعاية معالي الدكتور علي راشد النعيمي-الرئيس الأعلى-لجامعة الإمارات العربية المتحدة، افتتح سعادة الأستاذ الدكتور محمد البيلي – مدير الجامعة-أعمال مؤتمر تقييم مخرجات التعلم صباح الإثنين الموافق 14/11/2016، في مسرح  كلية تقنية المعلومات بالحرم الجامعي، بحضور الدكتور رالف وولف المدير السابق للرابطة الغربية الأمريكية للكليات والجامعات "واسك – WASC" ، والأستاذ الدكتور جورج كواه مؤسس ومدير المعهد الوطني لتقييم مخرجات التعليم “NILOA” من جامعة إلينويز  أيربن تشامبيون بالولايات المتحدة الأمريكية، إضافة لمشاركة دولية واسعة من نخبة المستشارين والأكاديميين وخبراء تقييم المخرجات التعليمية لمؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي من المنظمات الدولية المتخصصة العاملة في هذا المجال على مستوى العالم.

وأكد سعادة الأستاذ الدكتور محمد البيلي – مدير الجامعة- في كلمته على: "أن رؤية الجامعة الوطنية الأم ترتكز على الريادة والتميز على المستويين الإقليمي والدولي، وهو ما يأتي وفق رؤية القيادة الرشيدة حول تعزيز الاستراتيجية الوطنية لتطوير التعليم العالي والبحث العلمي، لتحقيق التنمية المستدامة، عبر تطوير المخرجات التعليمية من برامج وتخصصات، وهو ما استدعى ضرورة إقامة منصة لتقييم المخرجات التعليمية في مجال التعليم العالي"، وقال سعادة البيلي: "آمل أن يحقق هذا المؤتمر الهدف منه في تحقيق التواصل مع الخبراء وتبادل الأفكار حول أفضل السبل لتقييم مخرجات التعلم، والتي ترتبط ارتباطاً مباشرا في قياس جودة التعليم".

وقام سعادة البيلي بإطلاق "مركز الإمارات لتقييم مخرجات التعلم" والذي يعد الأول من نوعه في المنطقة خلال المؤتمر، والذي ينتظر منه القيام بدور رائد في ضبط وتجويد العملية التعليمية وتوفير التدريب اللازم عبر ورش العمل والدورات المتخصصة في تطبيق مفاهيم تقيم مخرجات التعلم وإعداد خبراء دوليين في هذا المجال تحقيقاً للأهداف الاستراتيجية الوطنية لدولة الإمارات في تقييم مخرجات العملية التعليمية.

وكانت قد تحدثت الدكتور رحاب خليفة- أستاذ مشارك بكلية الإدارة واقتصاد وعضو اللجنة المنظمة للمؤتمر- حول الهدف من إنشاء المركز والرؤية التي يرتكز عليها، بالحفاظ على الحوار في ممارسات تقييم التعليم بين مؤسسات التعليم العالي ومختلف الجهات المعلنة، وتوفير التدريب في موضوعات تقييم التعليم، إضافة إلى تعزيز التقييم السنوي للبرامج والكليات وغيرها من الأعمال التي سيعمل المركز على تحقيقها".

فيما أشار الدكتور رالف وولف المدير السابق للرابطة الغربية الأمريكية للكليات والجامعات "واسك – WASC" في كلمته حول الجهود التي تبذلها جامعة الإمارات في موضوعات تقييم المخرجات التعليمية، قائلاً: "أصبح بالإمكان الانضمام إلى الورش التدريبية حول مخرجات التعلم في مدينة العين عوضاً عن السفر إلى كاليفورنيا" مشيراً إلى وجود المركز الأول من نوعه في المنطقة والذي سيعمل على تطوير وتقييم مخرجات التعلم وتقديم الورش والبرامج في الموضوعات ذات الاهتمام.

وتضمنت محاور المؤتمر الحديث حول الاستخدام الفعال لتقييم المباشر والغير مباشر، وبناء قواعد التقييم، وتقيم برامج وخدمات شؤون الطلبة، ومراجعة البرامج الأكاديمية، ومعايير نجاح الطلبة، وأدوات وتقنيات التعليم، والمشاركة الفعالة لأعضاء هيئة التدريس، وتقييم مخرجات التعلم، وعرضاً لتجارب دولية ومحلية في قياس مخرجات التعليم، حيث سيستمر المؤتمر على مدى يومين، سيعرض فيه الخبراء والمتخصصون الدوليون أوراقهم والتي تصل إلى 30 ورقة عمل تغطي مختلف الجوانب في تقييم مخرجات التعلم، ويعد المؤتمر فرصة للتواصل الفعال بين الخبراء وصناع القرار على المستوى الإقليمي والدولي ويسهم في عقد العديد من الشراكات الفاعلة بين مؤسسات التعليم الرائدة في المنطقة والعالم.

 

Nov 14, 2016