الصفحة الرئيسة   /   الأخبار   /   اكتوبر

بمناسبة يوم الترجمة:

قسم دراسات الترجمة بجامعة الإمارات ينظم فقرات متنوعة لإبراز دور المترجمين في نقل الثقافات والمعارف..

1نظم قسم دراسات الترجمة بجامعة الإمارات العربية المتحدة، فعاليات يوم الترجمة والذي يصادف 30 سبتمبر من كل عام، وذلك صباح الأحد 9/10/2016 بمسرح مبنى تقنية المعلومات بالحرم الجامعي، بحضور الأستاذ الدكتور حسن النابودة -عميد كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية- والدكتور سيف المحروقي وكيل الكلية، والدكتورة هالة شركس –رئيس قسم دراسات الترجمة- وأعضاء هيئة التدريس وطلبة الكلية.

وأكد الدكتور حسن النابودة على دور الجامعة في تلبية متطلبات سوق العمل، من خلال إعداد طلبة مؤهلين ورواد في تخصصاتهم، حيث تم إنشاء قسم الترجمة عام 2004 ليعمل على تلبية احتياجات الدولة من المترجمين"،  وقال الدكتور حسن النابودة : "إن الترجمة هي الجسر الذي  تنتقل من خلاله الثقافات والمعارف بين الأمم، ومع الانفتاح الاقتصادي والثقافي، استدعى ذلك توفر الكوادر المؤهلة، فلدينا طلاب ترجمة بالإنجليزية والكورية والألمانية والفرنسية".

فيما تحدثت الدكتور هالة شركس –رئيس قسم دراسات الترجمة- حول عمل المترجم، والخصوصية التي يتحلى بها المترجمون، مؤكدة على دورهم والذي يتمحور في نقل المعاني وتحقيق التواصل الفعال مع الأطراف الأخرى، وتواجد تخصصات وأفرع في الترجمة مثل الترجمة القانونية والإعلامية والطبية وغيرها، مؤكدة على دور قسم دراسات الترجمة في تطوير برامجه وإعداد الطلبة لهذا الدور.

وتضمن يوم الترجمة تعريف بنادي الترجمة الطلابي والدور الذي يقوم به، إضافة لتقديم طالبات حول تجربتهن في دراسة الترجمة باللغة الكورية والألمانية والفرنسية، وكما كرمت الطالبات الفائزات بمسابقة أفضل بوستر بمناسبة يوم الترجمة، كما قدم الأستاذ هشام حناش – مترجم فوري في قناة سكاي نيوز- محاضرة "حركة الترجمة في الوطن العربي: تحويل التحديات إلى فرص"، إضافة إلى مسابقات للطلبة وتكريم المشاركين بيوم الترجمة.

Oct 10, 2016