باحثون من جامعة الإمارات يكتشفون بكتيريا جديدة تنقي المياه

تمكن فريق بحثي من جامعة الإمارات العربية المتحدة من تحديد نوع جديد من البكتيريا في الرواسب البترولية أطلق عليه اسم " جامعة الإمارات H3K6M1"، يمكنه تحليل الملوثات في الماء في غضون ساعات و يتميز بقدرة علاجية حيوية لتقليل الملوثات في الماء خلال فترة زمنية قصيرة لا تستغرق سوى بضع ساعات.

وأوضح الدكتور الباحث سلمان أشرف، أستاذ الكيمياء الحيوية في كلية العلوم بجامعة الإمارات أن هذه الدراسة هدفت إلى التوصل لطريقة لتنقية المياه من الملوثات العضوية التي تتواجد فيها، لا سيما وأن قضية المياه قضية عالمية وأن أمن وتكنولوجيا المياه من المجالات ذات الأولوية لدولة الإمارات العربية المتحدة. وذكر بأن البحث حدد ثلاث طرق لتنقية المياه وهي الطريقة الفيزيائية من خلال استخدام الفلاتر وفلاتر الفحم السوداء في المنزل، والطريقة الكيميائية من خلال استخدام مادة كيميائية مبيضة في حمامات السباحة، والطريقة البيولوجية التي تتضمن استخدام الأنزيمات والبكتيريا في الماء.  وقال "إن فكرة البحث تمحورت حول أن الانزيمات يمكنها تحليل الملوثات والبكتيريا يمكنها أن تتغذى عليها وتحللها. وركز الفريق البحثي من خلال هذا البحث معرفة ما إذا كان بإمكاننا عزل البكتيريا عن الرواسب البترولية ومعرفة ما إذا كان هذا النوع من البكتيريا قادر على تحليل أنواع مختلفة من الملوثات العضوية في الماء."

ومن جهته قال الدكتور رانجيت فيجايان الأستاذ المساعد في قسم الأحياء بجامعة الإمارات "لقد قمنا بإجراء تسلسل كامل للجينوم، وتمكنا من تحديد نوع جديد من البكتيريا يتواجد في الرواسب البترولية حيث تساعد نتائج البحث في استخدام هذه البكتيريا في محطات معالجة مياه الصرف الصحي."

يشار إلى أن هذه الدراسة شاركت بها طالبة الماجستير منى الحفيتي ونشرت في مجلة علمية مرموقة تصدرها الجمعية الأمريكية لعلم الأحياء الدقيقة.

 

مشاركه هذا الخبر
آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Oct 1, 2018