للعام الثاني على التوالي، طالبة دكتوراه من جامعة الإمارات تفوز بجائزة زمالة ’لوريال – اليونيسكو من أجل المرأة في العلم 2017‘

ست نساء متميزات ساهمن في تحفيز مسيرة التقدم العلمي بمنطقة الشرق الأوسط، فأصبحن بذلك مثالاً يحتذى به للأجيال القادمة. هذا كان فحوى الرسالة الأساسية لبرنامج ’زمالة لوريال – اليونيسكو من أجل المرأة في العلم 2017‘ للشرق الأوسط خلال حفل توزيع الجوائز الذي أقيم في فندق جميرا بيتش في إمارة دبي بالشراكة مع جامعة زايد، حيث تم منح عدد من الباحثات المبدعات جوائز مالية بقيمة 20,000 يورو لكل باحثة في فئة ما بعد الدكتوراه و 8,000 يورو لكل باحثة في فئة طالبات الدكتوراه، وذلك تكريماً لمساهمة كل منهن في مجالات العلوم وأعمالهن البحثية المتميزة.

حصلت الطالبة فداء، طالبة دكتوراه في كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الإمارات على جائزة زمالة ’لوريال – اليونيسكو من أجل المرأة في العلم 2017‘عن بحثها حول إنشاء آليات خلوية للطفرات الخاصة بالدهون الاسفنجية الغانغليوزيد (GM1-gangliosidosis) وتقييم عدد من المركبات الصيدلانية ونظام التوازن البروتيني لاستخدامها كعلاجات جديدة. كما تم منح الطالبة فرصة إعداد بعض الأعمال البحثية بإحدى مختبرات جامعة اوكسفورد بالمملكة المتحدة. الجدير بالذكر أن هذه المرة الثانية على التوالي التي تحصل فيها طالبة من جامعة الامارات على هذه الجائزة، فقد حصلت الدكتورة حنيفة طاهر البلوشي، وهي خريجة من جامعة الإمارات، على جائزة زمالة ’لوريال – اليونيسكو من أجل المرأة في العلم لعام 2016 وذلك عن بحثها حول ابتكار نظام جديد للإنتاج الإنزيمي لوقود الديزل الحيوي.  

مشاركه هذا الخبر

Tags

آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Dec 21, 2017