مختبر "الشراكة “جسر علمي بين جامعة الإمارات وجامعة أكيتا اليابانية

مختبر متخصص في تحلية المياه المستخرجة من آبار البترول، ومياه البحيرات بجامعة الإمارات

دشنت كلية العلوم بجامعة الإمارات مختبر “الشراكة مع جامعة أكيتا اليابانية"، ويحتوي المختبر أجهزة جيوفيزيائية متطورة كجهاز لقياس الجاذبية الأرضية، وجهاز الكهرومغناطيسية لقياس المجال الكهربائي والمغناطيسي للأرض.

كما تم الإعلان عن عرض جهاز جديد من صنع شركات يابانية بالمختبر متخصص في تحلية المياه وتحديداً المياه المستخرجة من آبار البترول، ومياه البحيرات، وغيرها. ويخدم المختبر أبحاث في مجالات عدة، مثل الطاقات المتجددة: كالطاقة الحرارية الأرضية وعلوم الأرض (الجيوفيزياء).

وأوضح الدكتور أحمد مراد عميد كلية العلوم بالجامعة: " إن هذا المختبر يأتي في إطار سعي الجامعة في الترويج لبيئة داعمة للأبحاث العلمية من خلال البنية التحتية، وسيلعب المختبر دوراً مهماً في تدريب الطلبة على أحدث المعدات العالمية في مجال الجيولوجيا وتطبيقاتها، وتطوير قدرات البحث العلمي والابتكار في المجالات ذات الأهمية الوطنية والدولية، كتحقيق أهداف التنمية المستدامة لدولة الإمارات في مجال المياه والطاقة".  وإن الشراكة بين جامعة الإمارات وجامعة أكيتا اليابانية في هذا المختبر هي شراكة بحثية في مجال الطاقة، إضافة إلى تبادل الطلبة والأساتذة والمعرفة بين الجامعتين.

ومن جهته ذكر الدكتور حكيم صايبي – أستاذ مشارك بقسم الجيولوجيا بكلية العلوم والمشرف على المختبر-: "إن هذا المختبر سيفتح أفاقاً جديدة في مجالات علوم الأرض والطاقات المتجددة وسيعم بالفائدة الكبيرة على كلتي الشريكين: جامعة أكيتا اليابانية وجامعة الإمارات العربية المتحدة".

الدكتور صايبي ينظر أيضاً إلى أهمية الأجهزة التي يحتويها المختبر ومدى فائدتها في تحلية المياه وجعلها صالحة للاستعمالات المتعدد مثل الزراعة والصناعة والشرب، حيث تم أخذ عينات من المياه المختلطة بالبترول من حقل بترولي بأبو ظبي ومن بحيرة زاخر، ومن حوض مياه المبزرة بمدينة العين وتمكن الجهاز من تحلية هذه العينات الثلاث بشكل نقي تماماً، هناك أيضاً أبحاث واعدة ينتظر أن يحققها مختبر الشراكة لجامعة الإمارات وجامعة أكيتا اليابانية خلال الخمس سنوات القادمة.

مشاركه هذا الخبر

Tags

آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Dec 22, 2019