كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الإمارات تعتمد المقابلات الشخصية الإفتراضية للمتقدمين الجدد من طلبة الصف الثاني عشر

اعتمدت كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الإمارات العربية المتحدة "المقابلات الشخصية الافتراضية عوضاً عن المثول الشخصي للمقابلات والتي تعد جزءً لا يتجزأ من اختبارات القبول السنوية للمتقدمين للإتحاق ببرنامج الطب البشري في الجامعة. 

و صرحت الدكتورة علياء البواردي- مساعد العميد لشؤون الطلبة، الأستاذ المشارك في قسم علم الأمراض بكلية الطب، استشاري علم الأمراض في مستشفى توام : "جاءت هذه الخطوة حرصاً منا على سلامة المتقدمين من الطلبة و الأساتذة الأطباء على حد سواء، في ظل ما يشهده العالم من جائحة كوفيد -19 و قد تم ذلك بالتنسيق مع المرشحين  الجدد للعام الأكاديمي 2020/2021  ".  و أضافت البواردي: " تهدف المقابلات المتعددة إلى تقييم المهارات غير الأكاديمية للمتقدم، و التي تعد من ضروريات مزاولة المهنة الطبيه مثل: التفكير الأخلاقي، ومهارة التواصل الفعال، والتفكير التحليلي، ومواجهة التحديات و التعاطف مع الآخر". 

وعبر الدكتور طالب المنصوري مساعد العميد للشؤون السريرية،الأستاذ المساعد في قسم الأشعة واستشاري أشعة الأعصاب وقسطرة المخ في مستشفى توام- عن نجاح التجربة الأولى للمقابلات الشخصية للطلبة المتقدمين، وأوضح المنصوري: "أنه لا بد من إجراء هذه الخطوة الآن حتى يستطيع الطلبة من تحديد مسارات التحاقهم بالجامعة، حيث يتم إجراء هذه المقابلات كل عام في هذا الوقت لعدد يفوق 300طالب وطالبة، وبهذه الخطوة نكون قد حرصنا على سلامة الطلبة وعدم تأخيرهم عن تحديد رغبات الالتحاق بالجامعة، ولقد نجحنا في التجربة الأولى بمقابلة 10 من الطلبة، والتي أثبتت كفائتها وفعاليتها بذات مستوى المقابلة عند حضورهم شخصياً". 

من جانبه، قال الطالب محمد البستكي أحد المتقدمين للمقابلة الافتراضية بكلية الطب والعلوم الصحية: " أن المقابلة كانت سلسلة، وشعر بعدم اختلافها عن وجوده الشخصي في الاختبار، وهو يتطلع لأن يكون أحد طلبة الكلية مستقبلاً". 

الجدير بالذكر، أن المقابلات الشخصية للمتقدمين إلى كليات الطب، هو نظام اختبار معتمد في العديد من كليات الطب العالمية، و يعتبر القبول النهائي في الكلية تنافسيا و مرتكزا على نسبة الثانوية العامة الصف الثاني عشر-  للمتقدمين، إلى جانب أدائهم في المقابلات الشخصية و اختبارات الإمسات في اللغة الإنجليزية و الأحياء أو الكيمياء،  كما هو موضح على الموقع الإلكتروني لكلية الطب و العلوم الصحية. 

وقد شرعت الكلية في إجراء المقابلات الشخصية الإفتراضية منذ تاريخ 9 أبريل الجاري. 

مشاركه هذا الخبر

Tags

آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Apr 26, 2020