جامعة الإمارات تطبق نظام التعليم الهجين لطلبتها في الفصل الدراسي الأول من العام الأكاديمي 2020-2021

مدير الجامعة بالإنابة: صحة وسلامة الطلبة من أولويات خطة جامعة الإمارات مع عودة استئناف التعليم الجامعي

أعلنت جامعة الإمارات العربية المتحدة عن استئناف دوام طلبة الجامعة للفصل الدراسي الأول من العام الأكاديمي 2020-2021 في موعده المقرر بالتقويم الجامعي وذلك بنظام التعليم الهجين ضمن توجيهات محددة حرصاً على سلامة الطلبة وتوفير تعليم عالي الجودة في كافة الظروف.

وأكد الأستاذ الدكتور غالب الحضرمي البريكي –مدير جامعة الإمارات بالإنابة – بأن الجامعة وضعت سلسلة من السياسات الاحترازية والتي سيتم تطبيقها خلال الفصل الدراسي الأول باتباع خطة متكاملة تماشياً مع توجيهات الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث وهيئة الصحة فيما يتعلق بصحة وسلامة الطلبة. وذكر بأن جامعة الإمارات قررت استمرارية طرح المساقات التي لا تضم مختبرات عملية باستخدام أساليب التعلم عن بعد ، بينما سيتم تدريس المساقات التي تتطلب استخدام المختبرات العملية وجهاً لوجه من خلال تواجد الطالب داخل الحرم الجامعي ما لم توفر الكلية المعنية بدائل مناسبة لطرح الجلسات المختبرية عن بعد.

ونوه مدير الجامعة بالإنابة إلى تخفيض الإشغال في السكن الجامعي والالتزام بالإشغال الفردي لكل غرفة، مع تخفيض الطاقة الاستيعابية للحافلات بحيث لا تتعدى 50% من الاستيعاب الكلي، كما أنه سيتم توفير سكن جامعي لفئات محددة فقط من الطلبة المواطنين والمقيمين والدوليين الذين يعيشون خارج مدينة العين والمسجلين في مساق أو أكثر من المساقات التي تتطلب استخدام المختبرات العملية، والطلبة الدوليين الذين لا يتوفر لديهم سكناً آخراً في مدينة العين، وطلبة كلية الطب والعلوم الصحية بحيث سيكون لديهم سكناً منفصلاً عن باقي طلبة الجامعة، وطلبة الدراسات العليا الذين تتطلب أنشطتهم البحثية تواجدهم في الجامعة، وكذلك الطلبة من فئة أصحاب الهمم .كما أكد الأستاذ الدكتور غالب على ضرورة تقيد جميع الطلبة من خارج إمارة أبوظبي بالقوانين المحددة من قبل حكومة أبوظبي بشأن الدخول إلى الإمارة، علاوة على التزامهم بارتداء أقنعة الوجه وتطبيق مسافات تباعد آمنة خلال فترة تواجدهم في وسائل النقل الخاصة بالجامعة. كما أنه يجب على الطلبة المعرضين للخطر من حدوث مضاعفات جراء جائحة كوفيد -19 المستجد أو الطلبة من أصحاب الهمم الذين يحتاجون إلى إجراءات ومساعدات خاصة التواصل مع وحدات الإرشاد بالكليات المعنية لتوفير ما يلزمهم من أجل الحفاظ على صحتهم.

مشاركه هذا الخبر

Tags

آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Aug 24, 2020