جامعة الإمارات تحتفل باليوم الدولي للتسامح

United Arab Emirates University (UAEU) - Top Universities in Middle East

تحتفل جامعة الإمارات غدا الثلاثاء باليوم الدولي للتسامح الذي يُصادف السادس عشر من نوفمبر في كل عام تحت شعار "التسامح يعني الاحترام والقبول والتقدير للتنوع الثري لثقافات عالمنا ولأشكال التعبير وللصفات الإنسانية لدينا"، المُقتبس من إعلان المبادئ بشأن التسامح الذي اعتمدته اليونسكو في عام 1995.

وبهذه المناسبة قال معالي زكي أنور نسيبة، المستشار الثقافي لصاحب السمو رئيس الدولة- الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات: "نفتخر جميعاً بأن التسامح في الإمارات هو غرس زايد الخير الذي نحصد ثماره الطيّبة عاماً بعد عام محبةً وازدهاراً وتألّقاً وريادةً بين دول العالم. فالتسامح، الخير، العطاء والإنسانية كلمات لا يمكن أن تمرّ دون أن نقف ونستذكر مؤسس وباني نهضة دولة الإمارات، المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وخصاله الوطنية والإنسانية، التي كانت مرادفاً لشخصيته، وتحمل بين ثناياها سجلاً حافلاً بالعطاء والخير للوطن من دون مقابل."

وذكر معاليه ان الشيخ زايد رحمه الله كان نموذجاً في التسامح والتضحية في عصر ندر أمثاله، بعد أن استفاد من تجربة ثرية في حياة الصحراء أكسبته الحكمة والكرم والشهامة، فكانت هذه الصفات رصيداً في شخصية وظّفها لخدمة قضايا وطنه وشعبه وأمته العربية والإسلامية، فسكن الوجدان والخاطر."

وأضاف: "وبفضل نهج زايد الخير وإرثه الإنساني الغني، أصبحت دولة الإمارات العربية المتحدة عاصمةً عالمية للتسامح وجسراً للتواصل بين الشعوب من مختلف الثقافات في بيئة محترمة ترفض التطرّف وتؤكد على الانفتاح وقبول جميع الجنسيات والأديان والأجناس والأعراق والثقافات.

ومضي يقول "يعزّز التسامح ويؤكد على أهم قيم دولة الإمارات من الإسلام المعتدل، واحتضان الحوار بين الثقافات، صداقات مع جميع الأمم والشعوب بغضّ النظر عن الثقافة أو الدين، وعدم التدخل بشؤون الآخرين، وتمكين المرأة، ودعم التعليم، ورفض العنف المدمر والتطرف بجميع أشكاله، وتقديم المساعدة لأولئك الذين يعيشون في محنة وفقر وتعزيز السلام والكرامة والازدهار للجميع".

واختتم معالي زكي نسيبة كلمته بالقول: "لقد اتّخذَ الشيخ زايد رحمه الله من الحبّ والحنان والأبوة منهجاً له في الحياة والحكم، ومن واجبنا الحفاظَ على هذا النهجِ القيّم وتوريثه للأجيال القادمة، وغرسَ قيمِ ومفاهيم العراقةِ والأصالة وحب الخير والتسامح في نفوسِ الشباب من خلال المحافظة على جذبِ الأبناءَ إلى مناسباتنا اليومية ومجالسنا التي تُشكّل بيئةً خصبة للتواصلِ بين جيلِ اليوم وجيل الأمس".

مشاركه هذا الخبر

Tags

UAE Government
آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Nov 16, 2021