جامعة الإمارات تُشارك في معرض التعليم الدولي السابع عشر في إكسبو الشارقة

United Arab Emirates University (UAEU) - Top Universities in Middle East

تُشارك جامعة الإمارات العربية المتحدة في معرض التعليم الدولي السابع عشر المُقام في إكسبو الشارقة في الفترة ما بين 19-21 أكتوبر الجاري.

عن أهمية هذه المُشاركة قال سعود العامري، مدير عمادة القبول والتسجيل في جامعة الإمارات: "يُسعدنا مُشاركة الجامعة في هذا المعرض الدولي المُهم، والذي أصبح حدثاً ينتظره الطلبة وأولياء أمورهم بفارغ الصبر للتعرّف على ما تُقدّمه الجامعات من اختصاصات ومناهج تمّ تصميمها خصيصاً لتلبية احتياجات السوق المتغيرة اليوم، إضافة إلى الالتقاء بصنّاع القرار، المدراء، رؤساء الأقسام وأعضاء الهيئة التدريسية الذين يُمثّلون أشهر المؤسسات الأكاديمية على مستوى العالم، لمُساعدتهم على اتّخاذ أهم القرارات المُتعلّقة بمستقبلهم المهني وحياتهم على كافة الأصعدة. كما يُشكّل فرصة مُميّزة أمام الجامعة لاستعراض برامجها الحالية والمستقبلية فيما يخصّ الدراسة الجامعية والدراسات العليا والدورات المهنية والتدريبية، والتواصل مع الطلبة المحليين والعالميين".

وأردف: "نفتخر بأن جامعة الإمارات العربية المتحدة تلعب دوراً فعّالاً وإيجابياً في تحقيق ومواكبة توجّهات دولة الإمارات العلمية في توظيف العلوم المتقدمة لتطوير وابتكار حلول للتحديات المستقبلية، من خلال دعم المبادرات والمشاريع البحثية المرتبطة بمخرجات العلوم والتكنولوجيا، وذلك استعداداً للخمسين عاماً المقبلة".

وأضاف سعود العامري: "كما حقّقت جامعة الإمارات-جامعة المستقبل-  سمعة عالية رائدة بين الأكاديميين وجهات العمل في المنطقة من خلال حضورها الدولي المُتزايد والخبرات المُتميّزة لأعضاء هيئة التدريس، حيث احتلّت الجامعة المرتبة الأولى في المنطقة من حيث نسبة حملة درجة الدكتوراة بين أعضاء هيئة التدريس، وهو مؤشّر قوي على التزام جامعة الإمارات بدمج التدريس مع البحث العلمي".

واختتم تصريحه بالقول: "في إطار دعم الجهود الوطنية للاستعداد للخمسين عاماً المقبلة، تتطلّع جامعة المستقبل إلى التأكيد على مكانتها الرائدة بين الجامعات، والإسهام في تحقيق "مئوية الإمارات 2071"، من خلال التركيز على العلوم والتكنولوجيا المُتقدّمة، الفضاء، الهندسة والابتكار، العلوم الطبية والصحية، إضافة إلى تدعيم وتثبيت القيم الأخلاقية والوطنية وتعزيز الإيجابية لدى الطلاب ودعم أفكارهم واقتراحاتهم الهادفة إلى استشراف المستقبل، وغرس ثقافة الانفتاح لديهم عبر تعليمهم تاريخ وثقافات وحضارات الدول الأخرى، وتدريسهم لغات جديدة، فضلاً عن تحويل الجامعة إلى بيئة حاضنة للموهوبين في مجال ريادة الأعمال والابتكار عبر تعزيز مراكز البحث العلمي في الجامعة، وتعزيز ريادتها لتكون بيئة جاذبة للطلبة والأكاديميين والباحثين من كافة أرجاء العالم، والجامعة الأولى التي تحتضن علماء وباحثين إماراتيين موهوبين ومُتميّزين محلياً وعالمياً".

مشاركه هذا الخبر
UAE Government
آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Nov 16, 2021