باحثون في جامعة الإمارات يدشنون كتاب حول الروبوتات في التعليم ‏بالإنجليزية والألمانية بالتعاون مع علماء عالميين

United Arab Emirates University (UAEU) - Top Universities in Middle East
الكتاب يستهدف معلمي المدارس الحكومية والخاصة لإعطائهم فرصة لإدخال ‏الروبوتات في عملية التعليم.

في إطار الاكتشافات العلمية الحديثة واستخدامات الروبوتات والذكاء ‏الإصطناعي وتطبيقاتها المختلفة، والتي أضحت عنواناً بارزاً لقيادة المستقبل في ‏عصر الثورة الصناعية الرابعة، دشن باحثون من جامعة الإمارات العربية ‏المتحدة، كتاباً بعنوان  " الروبوتات في التعليم: مقدمة للروبوتات الاجتماعية ‏الذكية ذات المهارة التقنية العالية: الأدوات والمنهج" والذي شارك في تأليفه عدد ‏من المبدعين والمبتكرين من أعضاء الهيئة التدريسية والباحثين في جامعة ‏الإمارات وباحثين وأكاديميين من جامعات عالمية مختلفة، حيث تم نشر الكتاب في ‏دور نشر عالمية باللغتين الإنجليزية والألمانية. ‏

وأوضح الدكتور فادي النجار – مؤلف الكتاب –أستاذ مشارك في قسم علوم ‏الحاسب وهندسة البرمجيات في كلية تكنولوجيا المعلومات بجامعة الإمارات : إن ‏إطلاق هذا الكتاب إلى العالمية يتيح الفرصة للباحثين والمهتمين بالذكاء ‏الإصطناعي وعلم الروبوتات الإطلاع على أحدث نتائج الأبحاث والأفكار ‏والأراء العلمية المبتكرة التي توصل لها الباحثون وفريق تأليف الكتاب للتبادل ‏المعرفي والعلمي وصولاً إلى نتائج من شأنها تطوير استخدام الروبوتات بشكل ‏فاعل ومؤثر في العملية التعليمية لنقل وتفعيل منظومة التعليم والتواصل الفعال ‏بين الطالب والمعلم والآلة "الروبوت" وتوسيع دائرة الإدراك والمعرفة لجميع ‏المشاركين من أطراف العملية التعليمية في بيئة مبتكرة تعزز من الإبتكار وإنتاج ‏وتبادل المعرفة الجديدة والمستدامة " ‏

وأشار الدكتور فادي أن هذا الكتاب يعد ثمرة للقاءات الملهمة بين العلماء والباحثين ‏من مختلف دول العالم في جامعة الإمارات، ويعد عصارة خبرة للعشرة مؤلفين ‏على مدى عدة سنوات. ويسلط الكتاب الضوء على مجموعة من الموضوعات ‏الهامة وبشكل مبسط للعامة في استخدام وتطوير الروبوتات الذكية في عملية ‏التعليم، وقال " يستهدف الكتاب بشكل خاص معلمي المدارس الحكومية والخاصة ‏لإعطائهم فرصة لإدخال الروبوتات في عملية التعليم." ‏

وجاءت مقدمة الكتاب بعنوان " الروبوتات في التعليم هي مقدمة يمكن الوصول ‏إليها لاستخدام الروبوتات في التعلم المدرسي ، وتشمل النظريات التربوية ‏والنفسية، وكذلك التنفيذ في المناهج الدراسية، حيث  تستخدم مجموعة متنوعة من ‏المجتمعات عبر التعليم الروبوتات بشكل متزايد كمعلمين في الفصول الدراسية، ‏كما تناول الكتاب فصول في:  أدوات في مشاريع العلوم والتكنولوجيا والهندسة ‏والرياضيات ، وموضوعات دراسية. كما يستكشف فصل من فصول هذا الكتاب : ‏كيف يمكن للقدرات المادية والاجتماعية التفاعلية الفريدة للروبوتات التعليمية أن ‏تولد روابط مع الطلاب، بينما تحرر المدرسين للتركيز على مناهجهم الفردية في ‏التدريس والتعلم. كما يغطي الكتاب أساسيات الروبوتات، والتقنيات الداعمة لها ؛ ‏والمواقف  والإتجاهات السلوكية ، والآثار الأخلاقية للروبوتات في عملية  التعلم ‏، و طرق البحث ذات الصلة بتوسيع معرفتنا بالمجال استخدامات وتطبيقات الذكاء ‏الإصطناعي والروبوتات في عملية التعلم  وأكثر‎.

نبذة عن مؤلفي الكتاب: ‏

  • د.فادي النجار أستاذ مشارك في قسم علوم الحاسب وهندسة البرمجيات في كلية ‏تكنولوجيا المعلومات بجامعة الإمارات العربية المتحدة‎.‎
  • كريستوف بارتنيك أستاذ مشارك ومدير الدراسات العليا في‎ HIT Lab NZ ‎بجامعة كانتربري بنيوزيلندا‎.‎
  • بول باكستر محاضر أول في علوم الكمبيوتر (الأنظمة الذاتية) وعضو مؤسس ‏وتوجيهي في مركز أبحاث التوحد والابتكار‎ (ARIC) ‎بجامعة لينكولن بالمملكة ‏المتحدة‎.‎
  • توني بيلبايم أستاذ في كلية الهندسة والعمارة بجامعة غينت ، بلجيكا ، وأستاذ ‏كامل في النظم المعرفية والروبوتات في جامعة بليموث ، المملكة المتحدة‎.‎
  • ماسيميليانو كابتشيو باحث أول في كلية الهندسة وتكنولوجيا المعلومات ‏بجامعة نيو ساوث ويلز كانبيرا ، أستراليا ، وأستاذ مشارك في جامعة الإمارات ‏العربية المتحدة‎.‎
  • سينزيا دي ديو باحثة في كلية التربية في قسم علم النفس بجامعة كاتوليكا ديل ‏ساكرو كور ، إيطاليا‎.‎
  • فريدريك إيسل هو أستاذ في قسم علم النفس ورئيس مختبر علم النفس ‏الاجتماعي التطبيقي في بيليفيلد ، ألمانيا‎.‎
  • يورغن هاندكه أستاذ في قسم الدراسات الإنجليزية والأمريكية في جامعة ‏فيليبس في ماربورغ بألمانيا‎.‎
  • عمر مبين محاضر أول في التفاعل بين الإنسان والحاسوب في كلية الحاسبات ‏والبيانات والعلوم الرياضية بجامعة ويسترن سيدني بأستراليا‎.‎
  • محمد عبيد أستاذ مشارك في التفاعل بين الإنسان والحاسوب ورئيس وحدة ‏تصميم التفاعل في قسم علوم وهندسة الكمبيوتر في جامعة تشالمرز ‏للتكنولوجيا بالسويد‎.‎
  • ناتاليا رايش-ستيبرت زميلة باحثة في قسم علم النفس الاجتماعي بجامعة ‏هاغن بألمانيا‎.‎
مشاركه هذا الخبر

Tags

UAE Government
آخر تحديث للصفحة في    هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024x768 يدعم مايكروسوفت انترنت اكسبلورر 9.0+، فاير فوكس 2.0+، سفاري 3+، جوجل كروم 12.0+

Sorry

There is no English content for this page

Sorry

There is a problem in the page you are trying to access.

Mar 14, 2021